تعرف على رد فعل الأهلى بعد مشادة محمد محمود مع موسيمانى فى الجزائر

رفض مسئولو النادى الأهلى التسرع فى حسم مستقبل محمد محمود لاعب الفريق بعد الأزمة التى حدثت بين اللاعب والجنوب أفريقى بيتسو موسيمانى المدير الفنى خلال رحلة الجزائر الأخيرة.
وقرر مسئولو الأهلى التأجيل فى بت مصير اللاعب، والعروض التى وصلته مؤخراً، لحين الانتهاء من بطولة أفريقيا التى يتبقى له خطوة واحدة على التتويج بها.
ورغم اشتعال الحديث عن أزمة موسيمانى مع محمد محمود وتناولها بشكل كبير فى وسائل الإعلام إلا أن إدارة القلعة الحمراء رفضت فتح هذا الملف حالياً وقررت تأجيله لما بعد نهائى أفريقيا.
ودخل موسيمانى فى أزمة مع محمود محمود فى رحلة الأهلى الأخيرة للجزائر التى واجه خلالها فريق وفاق سطيف فى إياب نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا، حيث اعترض محمد محمود على عدم مشاركته في المباريات بشكل غاضب حتى إنه “خبط” باب غرفة الملابس ما جعل المدير الفنى يشعر بحالة من الاستياء الشديد تجاه هذا التصرف.
ورغم رفض مسئولى الأهلي تصرف محمد محمود إلا أن هناك أصوات كثيرة في النادى أبدت تعاطفها مع اللاعب، الذى يشهد له الجميع فى النادى بالالتزام والاحترام، ويرى هؤلاء أن ما حدث من اللاعب في الجزائر موقف عابر سرعان ما اعتذر عنه اللاعب لذا ليس هناك داع لتضخيم الموضوع.
ويستعد الأهلى للسفر عصر غد الأربعاء، للمغرب لمواجهة فريق الوداد يوم 30 مايو الجارى فى نهائى دورى أبطال أفريقيا، والذى سيُقام بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء.

By alagmy

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.